2008-02-22

سيدتى .. اليكى تجربتى


الهروب من الله

عندما تتكاتف الظروف وتتوحد وتتآمرالدنياعلى ان تطيح بإنسان فأنها تفعل به ما تفعله معركة بفارس بلا جواد ولاسيف ولادرع
فالجواد هو الصاحب
والسيف هو القوة
والدرع هم الاهل
غالباً ما نفقد جوادنا ويسقط سلاحنا ويضيع منا الدرع
ونشعر بالبرد وتتجمد اطرافنا ونفقد الامان
وتتضأل قوتنا وتصير مجرد قوة لقلب ضعيف لايقوى الاعلى النبض والخفقان
وتكثر الافكار وتزيد الرغبة فى الصراخ ويصر القلب على الكتمان
وفى تلك اللحظة التى سبقت استعدادى التام الى الرحيل وترك بوابة الاحزان مفتوحة غير مبالياً بما قد تسببه للبعض بالمزيد من الألم والاحزان

كان هناك منتظراً ان انظر اليه واراه بقلبى واتأكد من وجوده بجانبى ونظرت فى الافق الى ذلك النور الى مصدر الدفء وافاق قلبى من غفوته وخفقانه وازدادت ضرباته وعلا صوت نبضاته فقد كان هناك كان اقرب لى من نفسى بل كان الاقرب لى من شريان دمى
وما عدت محتاجاً لدرعاً ولا جواداً ولا حتى سيفاً نصله خشبى
واخترت سلاحى
و اخترت هروبى
هروبى من الله الى
الله


الاحد 17/9/2006

Labels:

35 Comments:

Blogger samourai 4 ever said...

احنا فعلا و اللهى مالناش غير ربنا
و فى الاخر لا حينفعنا لا اهل ولا صاحب و لا قوة و لا اى شى
احنا و اعمالنا
قدام ربنا
تحياتى
و دمتــــــــــــــــــــم

February 23, 2008 at 5:01:00 AM GMT+2  
Blogger nouna said...

هل لنا من ملجأ او ملاذ غيره سبحانه جل فى علاه
"الا بذكر الله تطمئن القلوب"

February 23, 2008 at 8:48:00 AM GMT+2  
Blogger meshmesha said...

راسبوتين....السلام عليكم ....يا رب تكون بالف خير

دعاء هيفيدك اوى فى وقت الكرب و الضيق:
اللهم انى اسلمت نفسى اليك وفوضت امرى اليك لا ملجأ منك الا اليك.آمنت برسولك الذى ارسلت و بكتابك الذى انزلت...اللهم احرسنى بعينك التى لا تنام و اكنفنى بكنفك الذى لا يرام و اغفر لى بقدرتك فلا اهلك و انت رجائى.رب كم من نعمة اعمتها على قل لك عندها شكرى و كم بلية ابتليتنى بها قل لك عندها صبرى ..قيا من قل عند بليته صبرى فلم يخذلنى و يا من قل عند نعمته شكرى فلم يحرمنى .يا ذا المعروف الذى لا ينقضى ابدا و يا ذا النعماء التى لا تحصى عددا اسالك ان تفرج همى و تكشف لى غمى و اسالك ان تصلى على محمدو ال محمدو بك ادرا فى نحور الاعداء الجبارين


ربنا يكرمك و يسعدك

February 23, 2008 at 1:10:00 PM GMT+2  
Blogger لحظة تأمل said...

شاقة هى تجربتك
وصعبة هى المعركة
ولكن اليست هذه هى الحكمة من فقدان الاسلحة فى المعركة

ان تعرف انه هو الوهاب
وان لا ملجا منه الا اليه

حتى تتيقن ان اسلحتك ستعود لك من جديد ولكن يشتاق الله الى صوت عبده

وحيد يهرب منه اليه ويحتسب
فقد تنتهى الالام بدمعة واحدة له ورجاء

وتستمر الحياة وتتجدد الاسلحة
ويكون الفارس اقوى من ذى قبل
ولكنه اقوى بالله قبل اى سلاح اخر

ايمن اتمنى ليك كل السعادة فى حياتك

تحياتى ودعائى

February 23, 2008 at 5:14:00 PM GMT+2  
Blogger مها said...

يااااه البوست ده جه فى وقته بجد
كنت جاية أعلق على بوست الحلم لكن كويس إنى لقيت البوست الجديد

كلماتك من القلب
وعشان كدة دخلت القلب

تمنياتى بيقين وسعادة ملء السماء والأرض

February 23, 2008 at 7:50:00 PM GMT+2  
Blogger micheal said...

بجد البوست ده من أجمل ما قرأت منذ دخولي عالم التدوين
تحياتي يا أيمن

February 23, 2008 at 10:43:00 PM GMT+2  
Blogger حدوتة مصرية--ياسر شمس الدين said...

راسبوتين انت مفترى
اسلوبك رهيب والموضوع رائع
فعلا هنهرب نروح فين

February 24, 2008 at 1:26:00 AM GMT+2  
Blogger walaa said...

فعلا عندك حق عندما يقسو علينا الزمان لم نجد امانا سوى الله
هو الوحيد عندما نقترب منه نزداد حب وامان هو الوحيد الذى لانخسر ابدا واحنا بجواره بل نزداد حبا وامانا
حب الله احلى لذه فى الوجود
تحياتى لك
ليس لنا سوى الله
ولاء

February 24, 2008 at 1:15:00 PM GMT+2  
Blogger dina said...

الله
كلامك كا جمييييييل جدا و اثر فيا اوى و انت معاك حق
ربنا اقرب لينا من نفسنا حتى(و نحن اقرب اليه من حبل الوريد)
تقبل اجمل تحياتى

February 24, 2008 at 9:11:00 PM GMT+2  
Blogger anwer said...

لا الله الا الله وحده
لا ينام و لا يغفل قادر علي كل شيء
نهاية كل امتحان صعب كرم من الله

February 25, 2008 at 1:23:00 AM GMT+2  
Blogger Rania said...

عندما تسود بنا الحياه
و تغلق فى وجهونا الابواب
وحدة لا اله الا هو
دائما بجانينا

تحياتى لك

February 25, 2008 at 3:56:00 PM GMT+2  
Blogger ايوية said...

الهروب من الله الى الله
تعبير جديد
بس فعلا حقيقى ما افضل من نلجاء الى الله بعد التوهان
تحياتى

February 25, 2008 at 7:58:00 PM GMT+2  
Blogger osha said...

بجد بلوج جاااااامد موت وانت فعلا قلت الله هو المخرج الوحيد من أحزانا وهمومنا فهو ملجأنا ومصدر قوتنا وهدؤنا ...........ياريت أشوفك في البلوج بتاعي علطول وميرسي جدا عالكومنت الرقيق ده

February 25, 2008 at 9:47:00 PM GMT+2  
Blogger Selfmeaningٍ said...

الله...هو مفتاح هدوء النفس

و كيانها

February 25, 2008 at 10:02:00 PM GMT+2  
Blogger صحفية روشة said...

��� ��� �� ����� ����� ����� ���� ����
�� �� � �� �������
���� ���� ���� ��� ������

February 25, 2008 at 11:27:00 PM GMT+2  
Blogger صحفية روشة said...

اكيد كلنا لما نحس انها ضاقت بينا بنلجا ربنا
لكن مش ده اللى هيحل مشاكلنا لكن لازم نبدا بحل مشاكلنا عشان ربنا يساعدنا

February 25, 2008 at 11:31:00 PM GMT+2  
Blogger سنووايت said...

دائما عندما نهرب , نهرب مما نعلم للمجهول.. مجرد الهروب بيكون فيه راحة كبيرة فما بالك بمن يهرب الي منبع الراحة والطمانينة ..
اسلوب البوست اكثر من رائع سعيدة اني تعرفت علي المدونة

February 26, 2008 at 4:41:00 AM GMT+2  
Blogger احساس لسه حى said...

عزيزى
ومين الدنيا لم تتامر عليه
الدنيا بتسوينا وبتوجعنا وتفرحنا مش بتسيب شئ الا ما بتعمله فينا

صدقنى كلنا موجوعيين كلنا عاوزين نصرخ بنفرح اه بس فين وفين

صعبه كلمة هروب من الله دى

لاننا عارفين اننا مش هنهرب منه مهما حوالنا نهرب

وزى ما قولت هروبنا منه هيكون اليه

تحياتى
سلام

February 26, 2008 at 6:35:00 AM GMT+2  
Blogger Rivendell** said...

هنهرب لمين صحيح
لمست المعنى بقوة
رائع بجد

February 26, 2008 at 8:17:00 AM GMT+2  
Blogger شادي فايد said...

كم هي صعبة لحظات الحزن والكرب
؟؟
لكن هي لية تجربتك لسيدتك؟؟
:)

مادام في سيدتي
يبقى في حب

يبقى ربنا يشفيني ويشفيك
:)

February 26, 2008 at 12:35:00 PM GMT+2  
Blogger شهرزاد said...

ما أجمل العوده إليه
ماأجمل العوده الى الله عز وجل
شكرا لهذه المدونةالرائعة
واسمح لي أن أرفع القبعة تحيه لقلمك المبدع

February 26, 2008 at 10:28:00 PM GMT+2  
Blogger انا من اهوى ومن اهوى انا said...

بسم الله الرحمن الرحيم (أينما تولوا فثم وجه الله )

كلمه الله نفسها لما ننطقها فيها نغم فيها هدوء وراحه وهروب منه إليه

فعندما تلتصق السنتنا ونحن نلفظ حرف اللام يقوم ذلك بتنظيم التنفس ويقوم بتوازن عدد ضربات القلب وضبطها الى معدلها الطبيعى ( الا بذكر الله تطمئن القلوب ) والهاء تقوم بأفراغ الشحنات الداخليه للجسم

فى المجمل حتى نطقنا للفظ الجلاله فى حد ذاته راحه وهدوء نفسى

احييك على موضوعك الهايل وأبدى اعجابى بأسلوبك الجميل

تحياتى

محمد فوزى

February 27, 2008 at 5:48:00 PM GMT+2  
Blogger انين الحزن said...

بسوطه اوي اني عرفت المدونه بتعتك


بس مش كنت تقول ياراجل

وسعيده اكتر بالبوست جامد اوي
ربنا يهدينا جميعا


تحياتي ليك


وزة

February 27, 2008 at 6:56:00 PM GMT+2  
Blogger دنيتى الجميله said...

اللهم يا واصل المنقطعين اوصلنا اليك
اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا
اللهم ظلنا بظلك يوم لا ظل الا ظلك
بوست رائع
تحياتى لك

February 28, 2008 at 7:10:00 PM GMT+2  
Blogger أحمــــــــدبــــــــــلال said...

اللــــــــــــه

February 29, 2008 at 9:43:00 PM GMT+2  
Blogger منى said...

احساس جميل قوى
انك تجرى عليه وانت عارف انه هيفرح بيك
مستنيك ترجعله
ربنا لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك
تسلم ايدك

March 1, 2008 at 9:06:00 PM GMT+2  
Blogger على باب الله said...

ممكن نقول أن ده الهروب الكبير

: )

---

March 2, 2008 at 10:43:00 AM GMT+2  
Blogger appy said...

لااله الا هو بجد لما ببقى مخنوقه بتكلم معاه قد ايه برتاح

March 5, 2008 at 1:36:00 PM GMT+2  
Blogger عابد الرحمن said...

أفر إليك منك وأين إلا..إليك يفر منك المستجير. كل القلوب الى الحبيب تميل.... ومعي بهذا شاهد ودليل أما الدليل إذا ذكرت محمداً.... صارت دموع العارفين تسيل ...

لا ملاذ من الله إلا إليه
اللهم اأخذ بناصيتنا إليك أخذ الكرام عليك

March 6, 2008 at 1:38:00 PM GMT+2  
Blogger raspoutine said...

This comment has been removed by the author.

March 8, 2008 at 5:15:00 AM GMT+2  
Blogger meshmesha said...

راسبوتين انت فين مختفى بقالك كتير ...ايه

ده بجد الهروب و لا ايه؟؟؟
طيب طمنا حتى عليك و اختفى تانى
و مش متخيله انى اكتب بوست و متعلقش عليه انت و خالو الصباغ
خالو علق خلاص بس لسه انت ؟؟؟ظ
فينك بقى؟

March 8, 2008 at 9:55:00 AM GMT+2  
Blogger Hannoda said...

عندما تضيق جدا يحدث رد فعل من إثنين

يا إما الالتصاق بالله أكثر و أكثر
و التزود منه بالقوة و الصبر

أو الهروب و البعد إلى حد الجفاء و الانفصال

يارب
أوصلنا إليك و إدخلنا في رحمتك ولا تبعدنا عنك مهما بعدنا

وزدنا قربا كلما إقتربنا


الله معك
:)
تحياتي

March 8, 2008 at 3:28:00 PM GMT+2  
Blogger dally said...

يا رسبونتين
فين الجديد انا زهقت
نفسى اقرالك ولا انت خلاص لقيت حد تحكيله وتكتبله غيرنا

March 9, 2008 at 10:51:00 PM GMT+2  
Blogger islam yousef said...

أنا أقولك
الإنسان فينا متقدرش تحدد موقفه ايه بالضبط
ممكن تحس بيه تعرف هوا فى انهى مود الوقتى ......لكن هل الإنسان قوى...لأ الانسان ضعيف و هوا عارف كده كويس
الانسان فيه كل حاجه و هوا ده سب ضعفه ...لأنه فيه القوة و الضعف فى وقت واحد
غنى أو فقير
زعلان او فرحان
سعيد أو مكروب
فى كل الحالات دى هوا ضعيف لأنه لا يملك من امر نفسه شىء
نفسه و روحه و جسده كلها موهوبه له لكنها مش ملكه
الانسان مهما امتلك فهوا فى نفس الوقت لا يملك
لأنه قدامه سكة رجوع و التجاء لقوه خترجية أقوى من ارادتنا هيا اللى مسيرة الكون


جميلة جدا كتابتك يا ايمن
تحياتى آسف انى معلقتش الا متأخر

March 12, 2008 at 2:11:00 AM GMT+2  
Blogger ابناء صاحبة الجلالة said...

بجد اسلوبك رائع وفوق الوصف الواحد لما بتضيق بيه مفيش غير ربنا فعلا هو الوحيد اللي بيقف معاه اللهم ثبت قلوبنا على دينك

April 11, 2008 at 6:01:00 PM GMT+2  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

Links to this post:

Create a Link

<< Home